2015-04-23

شركة ريموند فيل تقدم مجموعة NABUCCO CELLO TOURBILLON

تقوم شركة صنع الساعات العاشقة للموسيقى في لمسة وفاء لمصدر إلهامها منذ أمد طويل بتصميم ساعة أنيقة جديدة في مجموعةnabucco بما يشهد بقدرتها على جمع خبرتها في صناعة الساعات مع أحدث الابتكارات. جاءت الفكرة من بنات أفكار إيلي بيرنهايم، الرئيس التنفيذي لشركة ريموند فيل، وحفيد المؤسس وعازف الفيولونسيل منذ نعومة أظافره، ومن هنا تأتي مجموعة – nabucco Cello Tourbillon بوصفها الأولى في عالم صنع الساعات المترفة في استلهام خطوطها التصميمية من هذه الأداة الموسيقية الرائعة.

يقول إيلي بيرنهايم “إن عشق جدي للموسيقى طوال حياته إلى جانب شغفي بالفيولونسيل هما العنصران اللذان ألهمانا تصميم وتطوير مجموعة nabucco Cello Tourbillon، والتي يفترض أن تعبر عن النهج الابتكاري لعلامتنا التجارية في تصميم الساعات. إن مجموعة nabucco Cello Tourbillion تعكس العديد من القيم الأساسية لعلامتنا التجارية، وأجدرها بالملاحظة أنها مستوحاة بالكامل من الموسيقى وتضم عدداً من لمسات الساعات الفاخرة. والنتيجة ساعة فريدة تمامًا”.

إضافة جديدة كبرى تستحق الإشادة إلى مجموعة nabucco، فمجموعة nabucco Cello Tourbillon تضم خطوطاً دقيقة ورقيقة تخلق تبايناً جذاباً مع رقة النغمات الموسيقية التي ينقلها هذا الموديل. وهي تجسد تشابكاً ذكياً لمكونات الساعة تستلهم فكرة الفيولونسيل وتنعش القلب النابض لهذه الحركة اليدوية الميكانيكية. الأمر أكثر من مجرد مصادفة، فالروح الموسيقية الكاملة لريموند فيل كانت مصدر الإلهام لهذا الموديل بطبيعته الدقيقة، وخطوطه النقية، وقدرته الطبيعية على الأداء إلى جانب الإتقان الأخاذ لصناعة الساعات والتعبير الموسيقي.

فيولونسيل في صورته غير المجمعة مثبت على كلا جانبي هذا الموديل كريستالات صفير، بما يوفر انغماساً سيريالياً في عالم الشفافية والدقة: فجسور الحركة الداعمة لميزان الدوران واسطوانة الزنبرك الرئيسي، على سبيل المثال، تأخذ شكل فتحات f الفريدة للآلة الموسيقية، في حين تأخذ الأذرع الدقيقة شكل قوس فيولونسيل والخطوط الخمسة لعارضة موسيقية تأخذ شكل فص محزز.

بيد أنه ربما تكون الخصائص الأكثر وضوحاً لمجموعة nabucco Cello Tourbillon، هي الأوتار الأربعة الدقيقة المشدودة عبر قرص الساعة بين وضعيتي الساعة 9 والساعة 3، والتي تجمع بين جسور الفتحات التي على شكل حرف f لخلق إحساس بآلة موسيقية مصغرة.

وضعت إدارة الأبحاث والتطوير الداخلية بشركة ريموند فيل العناصر الموسيقية البارزة في الآلية، وتلك الإدارة أنشأتها الشركة في عام 1999.

وإلى جانب الجمال الذي لا تخطئه عين، فإن قفص حركة الدوران يساعد على إجراء عمليات ضبط دقيقة كبرى ويلعب دوراً كبيراً بصفته العنصر التعويضي النهائي. إن المظهر الجمالي والآلية الرائعة تبعث الطمأنينة في هذه التحفة الفنية الفريدة.

ساعة على شكل هيكل توربيلون من تصنيع شركة ريموند فيل. إن الخفة المطلوبة للقفص الدوار تحاكي بانسجام العلبة المصنوعة من الفولاذ والتيتانيوم وتعكس تبايناً خفيفاً، رغم قطرها الكبير البالغ 46 مم. كما أن ألياف الكربون تعكس اللمسة النهائية المثالية، حيث تمتد على كلا جانبي الساعة المكسوان بمادة PVD. وفي تفاصيل دقيقة محل تقدير من كثير من الخبراء، يتحاذى تاج القفل البراغي مع شعار شركة
ريموند فيل مع منحنى العلبة، في حين أن الشريط المصنوع من جلد التمساح الأصلي يمسك بالموديل بقوة على الرسغ، بما يعطي الساعة مظهراً جذاباً مع رموز توقيع ذات بهاء أنيق.

يتم تقديم كل ساعة في مجموعة nabucco Cello Tourbillon في صندوق أنيق مصمم خصيصاً لهذا الغرض ويعكس العناصر الموسيقية للساعة على مقياس أكبر ويحاكي جودة وحرفية الفيولونسيل التقليدي المصنوع يدوياً.

انضم إلى النقاش حول شبكات التواصل الاجتماعي باستخدام #RWTourbillon

مجموعة الصحافة

تحميل

BECOME AN INSIDER

SUBSCRIBE FOR EXCLUSIVE ACCESS TO OUR LIMITED EDITION TIMEPIECES